الخميس , أكتوبر 1 2020
الرئيسية / المدونة / مقالات وآراء / هل تنتهي علاقتك بالصفقة بعد إغلاقها

هل تنتهي علاقتك بالصفقة بعد إغلاقها

في الوقت الذي يعتقد به المتداول (العادي) بأنه علاقته بالصفقة الحالية التي أغلقت على ربح او خسارة قد انتهت ، وبأنه وظيفته الحالية هي البحث عن الصفقة او الصفقات التالية ، يعتقد المتداول (المحترف) بأن علاقته بالصفقة التي أغلقها للتو قد بدأت مرة أخرى وبشكل جديد عما كانت عليه سابقا.

جميع المتداولين بلا إستثناء ، تبدأ علاقتهم بصفقة ما عند تفعيلها بغض النظر عن سبب الدخول ، ولكن المتداول الذي يؤمن بأن المضاربة في الأسواق هي عمل حقيقي وليست هواية فقط هو من يستفيد من هذه الصفقات بعد إغلاقها – وبالذات إذا إنتهت بخسارة – بعد إغلاق الصفقة ، وذلك على الشكل التالي:
لو إنتهت الصفقة بربح: إذا انتهت الصفقة بربح يجب عليك مراجعة الشارت مرة أخرى ، والتأكد من مستوى أخذ الربح وحد الخسارة ، وتسأل نفسك الأسئلة التالية:

  • هل مستوى أخذ الأرباح كان افضل مستوى بالنسبة للصفقة هذه؟
  • هل كنت محظوظاً بأن السعر لم يلامس وقف الخسارة لي في هذه الصفقة؟ وهل كان وقف الخسارة في مستوى صحيح منذ البداية؟
  • هل كان بالإمكان افضل مما كان؟ هل ما قمت بعمله – بالرغم من ربح الصفقة – كان افضل اداء لي في هذه الصفقة؟

هذه الاسئلة ستقوم تلقائياً بتنشيط عقلك وإستفزاز غريزة الفضول لديك لتتأكد بأنك قدمت افضل ما لديك في الصفقة المغلقة ، وستقوم ايضاً بتحسين ادائك في صفقاتك القادمة ، بعد ان قمت بسؤال نفسك اسئلة مرتبطة بشكل مباشر بأدائك في آخر صفقة لك.
لو إنتهت الصفقة بخسارة: في هذه الحالة يجب عليك ان تتأكد بأنك قمت بكل ما هو مطلوب منك وبأن هذه الخسارة كانت فقط بسبب توزيع الصفقات الرابحة والخاسرة في السوق ، في أحيان كثيرة – أو دائماً لنكون اكثر دقة – نقوم بإلقاء اللوم على كل شئ عدا انفسنا عند خسارة صفقة ما ، مثلا نحن نقوم بإلقاء اللوم على السوق ، الهوامير ، الأخبار ، الحظ ، التحليل الفني ، أو أي سبب آخر ليشعرنا بأننا لم نخطئ ولكن الحظ لا يخدمنا ، بينما في الواقع لو قمت بتحليل الصفقة فستجد غالباً إحدى هذه الاسباب هي المسؤولة عن خسارة الصفقة ، وهي على سبيل المثال وليس الحصر:

  • دخول متعجل قبل إغلاق الشمعة
  • دخول متعجل قبل تأكيد الإختراق
  • دخول عكس إتجاه السوق الرئيسي
  • حجم عقد كبير أدى لإغلاق الصفقة تلقائياً (مارجن كول)
  • عدم الإنتباه إلى مستويات سعرية مهمة على الشارت (دعم ومقاومة)
  • عدم وجود سبب حقيقي للدخول (وهذا يحدث للأسف وبشكل متكرر مع المضاربين)
  • عدم وضع وقف الخسارة في مكانه الصحيح
  • عدم رسم نموذج معين او خطوط ترند  بشكل صحيح

بإستطاعتك ان تقوم انت بتكملة الاسباب اعلاه – وفي الحقيقة يجب عليك ذلك – حاول بعد إغلاق أي صفقة في السوق  وقبل ان تبدأ بالبحث عن الصفقة التالية  ان تقوم بمراجعة الصفقة وتضغ في إعتبارك بأنه حدث خطأ ما  من جهتك أدى لخسارة الصفقة ، وبعد أن تجد المشكلة سيساعدك ذلك مرة بعد مرة في تلافي هذه الأخطاء. قم بتسجيل هذه الملاحظات وإحفظها في ملف ، تستطيع عمل ذلك بالشكل التالي:

 

شارت قبل تفعيل الصفقة

الشارت اعلاه تم أخذ صورة منه قبل تفعيل الصفقة ، يتم فيه تحديد المستوى المستهدف ( حد الربح ) ومنطقة وقف الخسارة وسبب الدخول.

 

شارت بعد اغلاق الصفقة

صورة للشارت بعد إغلاق الصفقة ، بالرغم من أن السعر وصل الى نقطة حد الربح وحقق الهدف إلا أنه يمكن ملاحظة الخطأ في هذه الصفقة لتلافي ذلك في صفقات قادمة ، في هذه الصفقة تم وضع الأمر المعلق تحت خط العنق بعد وجود شك في تكون رأس وكتفين هابط ، بالرغم من أن الصفقة حققت الهدف ولكن السعر لم يكمل نموذج كامل لرأس وكتفين (غياب الكتف الأيمن) ، وبذلك يمكن تسجيل ملاحظة وهي عدم وضع أوامر معلقة شراء أو بيع إلا بعد إكتمال نموذج انعكاسي مثل النموذج المتوقع اكتماله سابقاً في الشارت اعلاه والذي كان نموذج رأس وكتفين.

الخطوة التالية:

بعد أن قمت بحفظ صورتين كما شرحنا سابقاً للشارت قبل تفعيل الصفقة وبعد الإغلاق ،  قم بعد ذلك بحفظ صور هذه الشارتات في مجلد على جهازك ، وتأكد بأنك تقوم بمراجعة هذا الإرشيف مرة واحدة نهاية كل شهر وذلك كمراجعة عامة لأدائك خلال الشهر المنصرم ، وللتذكير بالصفقات التي أديت فيها بشكل رائع والصفقات الأخرى التي تمت على عجل بدون التأكد من اسباب الدخول بشكل كامل ، مع الوقت ، ستجد أن أدائك تحسن بشكل تدريجي وبدأت فعلياً في تلافي اخطائك السابقة التي كانت تحد من ارباحك ، وبالتالي ستشهد تحسن بشكل عام وممتاز في محفظتك الإستثمارية وسيؤدي ذلك إلى نمو المحفظة وتحسن الأداء بالكامل.

المهم في هذا الأمر هو الإستمرارية وليس فقط متابعة الصفقات لإسبوع او إسبوعين ومن ثم تشعر بالتكاسل ولا تقوم بأداء هذا التدريب ، فكر بالأمر كما يلي وستشعر بأهمية هذه الخطوة ، لو قمت كل شهر بإكتشاف خطأ واحد فقط وقمت بتلافي هذا الخطأ بعد أن أخذت صور للشارت قبل وبعد إغلاق الصفقة فهذا معناه انك ستقوم بتلافي 12 خطأ في السنة ، وهنا تكمن أهمية هذه الخطوة في مراجعة صفقاتك وأداء محفظتك طوال العام ، ومعرفة ما هي اكبر مشاكلك واخطاؤك عند تفعيل الصفقات ، وبالتالي تحسن مستمر في أداء المحفظة الإستثتمارية على الدوام.

0 0 vote
Article Rating

عن فيصل السوادي

فيصل السوادي ، محلل فني معتمد CFTe وعضو بالجمعية العالمية للتحليل الفني IFTA Organization مدرب ومحاضر لاستيراتيجيات السلوك السعري والفوركس ، قدمت العديد من الدورات الحضورية في الرياض وجده والخبر بالإضافة الى دورات اون لاين عن بعد. كاتب اسبوعي في الصحف المحلية وضيف على القنوات الإذاعية و المرئية ، مهووس بالتحليل الفني وملتزم بإستيراتيجية واحدة تسمى برايس اكشن ، للمزيد من المعلومات اضغط هنا وللتفاصيل حول الدورة التدريبية الجديدة (التداول بدون وقف خسارة) ومشاهدة محاضرات مجانية منها قم بزيارة موقعي الجديد www.faisal-alsawadi.com

شاهد أيضاً

المضارب الإنطوائي والمضارب الإنفتاحي

لكل منا شخصية خاصة تحكم طباعه وتصرفاته داخل وخارج السوق.. منا من يفضل التحليل الفني …

Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
قم بالإطلاع على الدورة التدريبية الجديدة (التداول بدون وقف خسارة)على هذا الرابط