الخميس , أبريل 25 2019
الرئيسية / المدونة / هل انت بحاجة لعشرة الآف ساعة من التطبيق لتصبح محترفاً في التحليل الفني؟ (الجزء الأول)

هل انت بحاجة لعشرة الآف ساعة من التطبيق لتصبح محترفاً في التحليل الفني؟ (الجزء الأول)

في كتابه الشهير Outliers ذكر المؤلف الشهير صاحب اكثر الكتب مبيعاً مالكوم جلادويل بأن اكثر المهارات والرياضات تحتاج لعشرة آلاف ساعة من التطبيق ليصبح الشخص محترفاً لمهارة معينة تميزه بشكل فريد عن غيره.. هذه الدراسة والتي اعتمد فيها المؤلف على ابحاث سابقة تخص اندريك اريكسون واجهت الكثير من النقد بسبب تحديد مدة معينة لاحتراف مهارة محددة.. ومن بين هذه الانتقادات أن بعض المهارات (كتعلم البرمجة مثلا) تحتاج لعدد ساعات يختلف عن تعلم نوع من انواع العزف على آلة موسيقية على سبيل المثال ، او تعلم مهارات التحدث ومخاطبة الآخرين بشكل فعال او احتراف الرياضات المختلفة.

في هذا المقال لن اتحدث بشكل كبير عن الانتقادات التي طالت هذه النظرية ولا عن عدد الساعات الصحيح الذي يمكنك معه ان تصبح محترفاً وبشكل مميز عن الآخرين في التحليل الفني.. ولكن بدلاً عن ذلك سنتحدث عن اساليب يمكنك معها احتراف التحليل الفني بوقت اقل بكثير وبشكل اكثر فعالية ومتعه.. لو افترضنا بأنك احتجت لعشرة الآف ساعة من التطبيق حتى تصبح محترفاُ في التحليل الفني فهذا يعني التدريب لمدة ساعة ونصف يومياً بدون انقطاع لعشرين سنة قادمة!! وهذا بالتأكيد مدة طويلة جداً وتبدوا بكل المقاييس غير منطقية.. لذلك دعنا نتحدث عن خطوات فعالة يمكنك معها احتراف التحليل الفني بوقت اقصر بكثير وبشكل ممتع اكثر منه لو حاولت التطبيق والتعلم بالأساليب التقليدية.. واليك هذه الخطوات:

1– التطبيق المتعمد العميق التداولي:

ارجوا ان لا تضحك علي وانا احاول ترجمة المصطلح المشهور Deliberate Practice  الى التطبيق المتعمد العميق التداولي 🙂 ولكنني استخدمت ترجمة طويلة للمصطلح من باب التأكيد على أهمية هذا الأمر.. حقيقة وقبل ان اتحدث عن الخطوة الأولى من باب التعلم بفعالية دعني اخبرك بمعلومة دقيقة جداً وهي أن معظم المتداولين للأسف لن يصبحوا محترفين في التحليل الفني حتى ولو استمروا في هذا السوق لألف سنة قادمة.. بل ربما – وهذا ليس من باب المبالغة – ستنقص معلوماتهم وخبراتهم مع الوقت وذلك لأنهم نسوا مادرسوه وتعلموه عندما بدأوا مشوار التعلم.. ولكن بما أنك مختلف عن هؤلاء وذلك بدليل انك تقرأ هذا المقال وتحاول التعلم بشكل جاد ، اتمنى منك ان تقوم بمحاولة التطبيق على تعلم التحليل الفني بشكل تداولي متعمد مقصود وليس كما يفعل الآخرين بدون تركيز وبدون اهتمام وبالتأكيد بدون فعالية.. المؤلف كارل نيوبورت تحدث عن مفهوم التطبيق التداولي العميق بشكل مستفيض في كتابه الرائع Deep Work ولكن لو لم تقرأ هذا الكتاب فلا تهتم لأننا سنتحدث في هذا المقال والمقال القادم عن بعض أهم هذه الطرق لتتدرب وتتعلم التحليل الفني بوقت قصير وبشكل فعال.. لذلك قم بالتالي:

أ: تعلم الأجزاء الصغيرة وليس المهارة كاملة:

لنفترض بأنك اليوم سمعت ولأول مرة بمفهوم التحليل الفني ورغبت في تعلم هذه المهارة لتتداول بشكل واعي واحترافي.. وقمت بسؤال احد اصدقائك عن رغبتك في تعلم التحليل الفني وقام بإخبارك بأنك يجب عليك تعلم التحليل الكلاسيكي بما فيه من اتجاهات صاعدة وهابطة ومستويات دعم ومقاومة وشموع يابانية وزخم واشكال ونماذج فنية استمرارية وانعكاسية ووو.. عقلك الصغير لن يحتمل هذا الكم من المعلومات التي يجب عليك تعلمها.. وهذا بالضبط ما تشعر به عندما تقوم بتنزيل تطبيق جديد على جهاز اللابتوب وتحاول فهم كيفية عمل هذا التطبيق وتشعر بعدم الراحة بسبب وجود الكثير من القوائم والأوامر والنوافذ في هذا التطبيق.

بدلاً من ذلك.. تعلم الأجزاء الصغيرة وكل واحد منها على حدى.. على سبيل المثال لو رغبت بفهم التحليل بإستخدام الأشكال والنماذج الفنية فقم في كل مرة تحاول التطبيق فيها بتعلم شكل واحد فقط ولعدة ايام متتالية.. مثلاً هذا الاسبوع سأقوم بالتطبيق على فهم نموذج المثلث المتشابه فقط وسأخصص لذلك يوم الأحد حتى يوم الخميس القادم.. بهذا الشكل سيتقبل عقلك فكرة تعلم هذه المهارة لأنك قمت بالتركيز على جزء صغير من الأشكال والنماذج الفنية كالمثلث المتشابه.. بعد ذلك وعندما تشعر بأنك اتقنت رسم المثلث المتشابه وتدربت عليه وشاهدت فيديوهات تتحدث عن هذا النموذج بإمكانك الآن الانتقال لنموذج آخر كالمثلث الصاعد او الهابط وهكذا..

لو حاولت تعلم لغة برمجة حاسوبية فتصاب باليأس من كثرة الأوامر والكودات الموجودة في هذا البرنامج.. ولكنك لو قمت بتقسيمها والبدء من الاساسيات بتعلم كود واحد كل يوم (او كل اسبوع) فستجد ان تطورك وتحسنك ازداد بشكل سريع ومركز اكثر من غيرك من المتدربين لنفس البرنامج.. والأمر نفسه صحيح بالنسبة للتحليل الفني ، محاولة تعلمك كل شئ في وقت واحد لن تستفيد معه بشئ.. ولن تتعلم معه أي شئ.

ب: تدرب على مهارة واحدة بشكل مركز ولوقت قصير:

هذه الخطوة بالذات قمت بتجربتها على نفسي قبل سنوات واصبحت اعتمد عليها بشكل كامل وللأمانه لا اعتقد بأن الكثيرين قادرين على تطبيقها رغم سهولتها وذلك بسبب تعلقنا المخيف بالمشتتات.. حاول ان تقوم بتطبيق التمرين التالي اليوم واخبرني بالنتيجة في خانة التعليقات.. قم بضبط جهاز المنبه او ساعة الكمبيوتر وقم بحساب 60 دقيقة من الآن.. خلال هذه الستين دقيقة ستقوم فقط بالتمرين مثلاً على شكل واحد من اشكال الشموع اليابانية وهي الشموع البالعة.. خلال هذه الستين دقيقة لن تقوم بالتشييك على تويتر او فتح صفقة يوتيوب او مجرد لمس هاتفك لتفقد رسائل الواتس.. هذه الستين دقيقة فقط مخصصة لفحص ودراسة الشموع البالعة على شارتات مختلفة وملاحظة ما يحدث للسعر بعد ظهور هذه الشموع.

هذا التمرين رغم سهولته إلا أنه صعب جداً وستشعر بذلك لو قمت بتجربته بنفسك وبذلك بسبب ان عقلك سيشعر بالملل من التركيز على تعلم أمر واحد فقط.. وبسبب الحنين المخيف لإحتضان هواتفنا المحمولة فسوف تقوم بالإنسحاب من تكملة هذا التمرين خلال اول خمس دقائق فقط.. ولكنني لن استطيع – مهما حاولت في هذا المقال – من توضيح اهمية وفوائد هذا النوع من التدريب على اكتساب العلم والمهارات المختلفة بالتركيز عليها بشكل كامل.. قم بتجربة هذا التمرين واخبرني كيف شعرت خلال هذه الساعة او اذا استطعت ان تقوم فعلاً بإكمال هذه الساعة بدون عمل أي شئ آخر.

قضائك لساعة كاملة على موضوع واحد فقط بدون تشتيت عقلك سيساعدك بشكل خرافي على فهم واستيعاب هذا الأمر بشكل لن يستطيع الآخرين تعلمه لأسابيع او لأشهر قادمة.. اذا كنت تشعر بأن ساعة كاملة تعتبر مدة طويلة فلا بأس بإمكانك البدء بعشر دقائق على تعلم امر واحد فقط بدون وجود مشتتات وبعد فترة يمكنك زيادة هذه المدة بالشكل الذي تريد.

ت: ابتعد عن التداول عندما تحاول التعلم والتطبيق:

اكثر المتداولين او الراغبين في تعلم مهارات التحليل الفني المختلفة تواجههم معضلة شائعة وهي قلة التركيز على التعلم بسبب التداول.. هل تذكر انك قررت التدرب والتطبيق على فهم ورسم وخصائص نموذج الرأس والكتفين على سبيل المثال ولكن بعد دقيقتين فقط وانت تحاول دراسة هذا النموذج ستجد أن السعر امامك قد وصل لمستوى دعم وأنه من الممكن ان تكون امامك الآن فرصة جيدة للشراء.. ستقوم على الفور بنسيان أنك تحاول التدرب على نموذج فني وبدلاً من ذلك ستقوم بشراء السهم الذي امامك وبعدها ستراقب حركة السعر إن كان سيصيب المستوى المستهدف او سيهبط ليلامس وقف الخسارة! وستنسى بالكامل انك كنت تنوي التطبيق فقط وليس التداول.. ولذلك ستقضى فترة طويلة جداً بدون تعلم أي شئ للأسف.

لذلك عندما تقرر ان تعطي من وقتك 60 دقيقة للتدريب والتعلم يجب عليك الامتناع بالكامل عن التداول خلال هذه الفترة.. بإمكانك التدرب على شارتات قديمة على شكل صور حتى لا تفقد تركيزك بحركة السهم الحالية.. او بإمكانك التدرب على شارتات تعود لأسواق انت لا تتداول فيها اساساً.. على سبيل المثال بإمكانك التدرب على شارتات لأسهم امريكية ان كنت لا تتداول في السوق الامريكي حتى لا تفقد تركيزك وتبدأ بالتداول عندما تحاول التعلم.. او يمكنك تخصيص ساعة للتعلم بعد اغلاق السوق حتى يكون تركيزك منصباً فقط على التعلم وليس التداول خلال هذه الفترة.

ث: قم بالتنويع في محاولات التعلم والتطبيق:

رغم أننا نعيش في اكثر الفترات الزمنية وفرة للمعلومات المقروءة والمسموعة والمرئية عبر التاريخ إلا أنه مازال هناك عينات من الناس تشعر انهم مازالوا يعيشون داخل كهوف مغلقة.. لا تسمع منهم إلا أنه لا يوجد معلومات وفيرة حول تعلم مهارة معينة رغم وفرة الصفحات والفيديوهات والمقالات على الانترنت حول هذه المهارة التي يرغب بتعلمها والكثير منها ربما بشكل مجاني.. لذلك قم بالتنويع في وسائل التعلم والتطبيق على تعلم التحليل الفني من الكتب والفيديوهات والمقالات وغيرها بالإضافة الى تدريبك الشخصي على اتقان هذه المهارات ولا تلزم نفسك بإسلوب واحد للتعلم الا اذا كنت تشعر بالألفة والراحة لهذا الإسلوب.

ألم تلحظ بنفسك سابقاً كيف أن بعض الأشخاص يصعدون بسرعة الصاروخ في مجالات معينة بينما البعض الآخر يقضي سنوات طويلة مكانك سر.. في الجزء الثاني من هذا المقال سأحدثك عن خطوات مجربة لتسريع عملية تعلم واتقان التحليل الفني وذلك عن طريق استخدام اساليب ربما لم تقم بتجربتها بنفسك ولكنها مثبتة علمياً بفائدتها العظيمة في تسريع عملية الاحتراف.. ألقاك على خير إن شاء الله.

عن فيصل السوادي

فيصل السوادي ، محلل فني معتمد CFTe وعضو بالجمعية العالمية للتحليل الفني IFTA Organization مدرب ومحاضر لاستيراتيجيات السلوك السعري والفوركس ، قدمت العديد من الدورات الحضورية في الرياض وجده والخبر بالإضافة الى دورات اون لاين عن بعد. كاتب اسبوعي في الصحف المحلية وضيف على القنوات الإذاعية و المرئية ، مهووس بالتحليل الفني وملتزم بإستيراتيجية واحدة تسمى برايس اكشن ، للمزيد من المعلومات اضغط هنا

شاهد أيضاً

كيف تستطيع التفريق بين التوصيات الجيدة والسيئة على التلقرام وتويتر ؟

القصة الأولى: قبل عدة سنوات قام بسؤالي احد الأصدقاء عن شخص مشهور في التلقرام يقوم …

5
اترك تعليق

avatar
4 Comment threads
1 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
5 Comment authors
عمر أحمدضاري الشمريnimatفيصل السواديمحمد رمزي الجراد Recent comment authors
  Subscribe  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
محمد رمزي الجراد
ضيف
محمد رمزي الجراد

المنهجية العلمية والتطبيق العملي والصبر هي أسس ودعائم النجاح يقابلها بالتضاد داء عضال لايستطب منه هو النفس التي ترغب بالراحة والكسب الفاحش السريع وتتعلق بالأمل بالحظ المجهول فتأتي النتيجة بالخسران المستمر

nimat
ضيف
nimat

بارك الله فيك مقال اكثر من رائع

ضاري الشمري
ضيف

التدريب المستمر يحقق كل مهارة . شكرا أ. فيصل

عمر أحمد
ضيف
عمر أحمد

هل توجد شموع ابتلاعية ضمن شموع Heiken Ashi؟

قم بالإطلاع على الدورة التدريبية الجديدة (التداول الآمن بدون وقف خسارة)على هذا الرابط